Pedagomar

من نحن

Mariam-Najdi.png

Pedagomar  

هو مركز خاص بالخدمات والإستشارات التربوية والأسرية. تم إنشاؤه من قِبَل الأستاذة مريم نجدي: أم، إختصاصية في العلوم التربوية وفي التدريب الأسري, باحثة دكتوراه ومُحاضِرة تربوية،  مدرّسة أطفال، أستاذة جامعيّة وعضو في تجمّع الإختصاصيين والمعالجين في الطب البديل والمكمّل في مقاطعة كيبيك في كندا "RITMA".

  يهدف هذا الموقع إلى مواكبة الأهل والمربّين في مهمّاتهم التربوية وكذلك تعزيز النمو العام لدى أطفالهم من أجل خلق جيل سعيد، مبدع ومسؤول.

مؤسسة الموقع، مريم نجدي، حاصلة على شهادتَيْ الإجازة التعليمية في التربية والماجستير في العلوم التربوية من الجامعة اللبنانية وعلى شهادة «  praticienne en coaching familial »  من «  École de Coaching familial de Nancy Doyon»  في كيبيك. تابعت دراسة الماجستير في مجال الأبحاث التربوية في جامعة القديس يوسف في بيروت وتحضّر حاليًا لأطروحة الدكتوراه في التربية في كندا.

 إلى جانب دراستها، عملت مريم في مجال تدريس الأطفال في لبنان وكندا وفي مجال الإشراف التربوي في لبنان. كذلك درّست قسم التربية الحضانية (BT & TS) في أكثر من معهد فنيّ في لبنان، وبدأت منذ العام 2017 التدريس في كلّية التربية في جامعة مونتريال /كندا.

تهتم مريم بالأعمال التطوعيّة الاجتماعية في لبنان وكندا، فبالإضافة إلى كونها عضوًا في لجنة الطفولة في تجمّع المراكز الاجتماعية في مدينة لافال (كندا) ، فهي تقيم دوريًّا نشاطات تربوية مجّانية للأطفال وذلك من خلال قراءة القصص التفاعلية التربوية أونلاين والمرفقة بأنشطة تربوية وعلمية. كذلك تقدّم محاضرات تربوية مجانيّة للآباء والأمهات وتنشر فيديوهات ونصائح تربوية على صفحة موقعها الإلكتروني Pedagomar وعلى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بمركزها.

أنشأت مريم برنامجين للتدخّل التربوي والأسري أحدهما موجّه للعائلات (كل مشكلة وإلها حل!) والآخر موجّه لدور الحضانة (أبطال التحدّيات) بالإضافة إلى برنامج خاص بالرحلات والنشاطات الترفيهية والتربوية في كندا. 

بموازاة عملها مع العائلات تهتم مريم دائمًا بنشر الوعي التربوي وذلك من خلال محاضرات خاصة بالأهل, بالمدارس وبالمراكز الإجتماعية. كما وتعمل مع بعض المدارس من أجل تطوير العمل التربوي فيها.

 

خدماتنا

abc.png

1- الخدمات المجانية
* قصص تربوية تفاعلية للأطفال: كل شهر نحن وأطفالكم على موعد مع قصة تربوية تفاعلية عبر تطبيق ZOOM يليها نشاط تربوي مسلّي. يتم نشر هذه اللقاءات بالبث المباشرعلى صفحتنا على الفيسبوك
* نشاطات وورش عمل تربوية للأطفال على صفحتنا على الفيسبوك (Pedagomar)
* محاضرات ولقاءات تربوية للآباء والأمهات
* بطاقات تربوية مجانية
 
2- الخدمات المدفوعة

  • خدمة الإرشاد الأسري

تتوفّر هذه الخدمة ضمن برنامجين : الأول خاص بالعائلات وعنوانه " كل مشكلة وإلها حل!" وهو موجّه للعائلات والأطفال في سن ال8 وما دون. أما البرنامج الثاني " أبطال التحدّيات" فهو موجّه لمديرات ومديري الحضانات وخاص بالأطفال من عمر سنتين إلى 5 سنوات.
تتضمن هذه الخدمة مواكبة الآباء والأمهات والمعلمين في مهمّاتهم التربوية وذلك من خلال تقديم النصائح والإرشادات والوسائل العمليّة التي تناسبهم وتناسب وضعهم الخاص ووضع أطفالهم. وهذا ما يقتضي البحث في بادئ الأمر عن حاجات الطفل، تحديد المشكلة الكامنة في البيت، في المدرسة أو في الحضانة، اقتراح حلول عمليّة لمساعدته وأخيرًا متابعة الموضوع على مدى عدّة لقاءات إذا اقتضى الأمر.
 

  • تعزيز النمو العام عند الأطفال في سن ما قبل المدرسة

هذه الخدمة سوف تتوفّر قريبًا بإذن الله لكل العائلات التي تودّ تعزيز النمو العام عند أطفالها وتحضيرهم للمدرسة، وذلك من خلال برنامج متكامل يجمع بين المجالات التعليمية والأسرية في آنِ واحد. يرتكز هذا البرنامج على النظرية الإيكولوجية في التربية Bronfenbrenner (1979)[1]  والتي تأخذ بعين الاعتبار جميع المحاور المحيطة بالطفل والمؤثرة على شخصيته، إبتداءً بالعناصر الجينية والبيولوجية التي ترافق الطفل من طفولته وصولًا إلى علاقاته ضمن أسرته، مدرسته، بيئته الاجتماعية وانتهاءً بالخدمات التربوية والصحية والاجتماعية المقدّمة في بلده وكذلك القوانين والأطُر والقيم الاجتماعية والسياسية الخاصة بالبيئة التي يقيم فيها.

 

الصورة 1 – النظرية الإيكولوجية في التربية
            Figure tirée et adaptée de Bronfenbrenner (1979, 1986) par (Lefebvre et Levert, 2005)[2]

 

  • محاضرات وورش عمل تربوية 
    هذه الخدمة موجّهة للآباء والأمهات، للمدارس، للحضانات وللمراكز الإجتماعية، حيث سوف يتم تقديم عدة ورش عمل حضوريًا وأونلاين حول عدة مواضيع تربوية بشكل مسجّل أو مباشر. كما نقدّم خدمة تنظيم وعرض ورش عمل للمدارس وللمراكز الإجتماعية وفق المواضيع المطلوبة.

كما بإمكانكم الإستفادة مجانًا من نصائحنا التربوية ومقاطع الفيديو والمنشورات على صفحة موقعنا وعلى صفحاتنا في مواقع التواصل الاجتماعي.

أهلا بكم
مريم نجدي